برامج التطعيم الوطنيةهكذا بدأ الأمرما هو التَّطعيم؟Adjuvant ما هو المُساعد؟الأمراض التي يتم التّطعيم ضدَّهارسوم بيانيّة- الإصابة بالأمراض في إسرائيلتطعيمات روتينيَّةمتى يجب الحذر من إعطاء التّطعيماتتطعيمات غير روتينيَّةمعلومات عامَّة عن التَّطعيماتأسئلة شائعةإدّعاءات شائعةنصائح للطّفل المُسافرتطعيمات للطّفل المُسافِرالتّردُّد تجاه اللقاح

داء السّل

التّطعيم لداء السّل 
تدخل بكتيريا السّل إلى الجسم عن طريق الجهاز التّنفّسي، ومن هناك، عن طريق الأوعية اللمفاوية والدّم، يُمكن أن يصل إلى أعضاء وأنسجة في الجسم، مثل، الدّماغ، الكلى، العظام، أعضاء البطن وغيرها. بعد الإصابة الأوّليّة، يمكن للبكتيريا أن تظل خامدة لسنوات طويلة وعندها تستطيع أن تتكاثر وتصل، في الأساس نتيجة ضعف الجهاز المناعي، وأن تُؤدي إلى مرض يكون أحيانًا صعبًا وحتَّى فتَّاكًا. إحدى المشاكل الصّعبة في علاج السل هي تطوير سلالات من البكتيريا المقاومة لعدد كبير من المُضادات الحيوية. 
التّطعيم لداء السّل يحوي سلالة حيَّة موهنة لبكتيريا داء السّل البقري (M. Bovis )، المُسَمَّى على اسم اللذين قاما بتطويره Bacillus Calmette Guerin واختصاره . BCG -  

نجاعة التَّطعيم
التَّطعيم لا يمنع الإصابة بداء السّل ولكنّه يوفر حماية كبيرة ضد أشكال حادة من مرض السل.
يُقَدَّر أن التّطعيم بـِ- BCG يُوَفِّرُ حماية بنسبة %80 من السل الدّخني (Miliary Tuberculosis) وسل الجهاز العصبي المركزي، وحماية بنسبة %50 من السّل الرِّئوي. 
التّطعيم مُعَدّ للمجموعات السّكانيَّة المُعَرَّضَة لخطورة كبيرة للإصابة بالسّل. إحدى مشاكل التَّطعيم الجماعي هي فقدان صلاحيَّة  اختبار التيوبركلين. 

طريقة التَّزويد
يُزَوَّد اللقاح بحقنة بطيئة تحت الجلد (Intradermal)  في الجزء العلوي من الذراع الأيسر بين الجزء الأوسط والجزء العلوي من العضلة الدّاليَّة.
مقدار جرعات اللقاح: حتَّى جيل سنة- 0.05 مللتر، من جيل سنة فما فوق- 0.1 مللتر.   


إرشادات للتَّطعيم 
في البلدان التي تكون فيها الإصابة بالسل متدنية، يوصَى غالبًا بتطعيم الذين لديهم اتّصال وثيق مع مريض بداء السّل، ولا يستطيع تلقى العلاج ضد السل، أو مريض يُعاني من السّل المقاوم للعلاج بالأدوية، فقط. 
في إسرائيل يوصَى بتطعيم المواليد الجُدُد والأطفال من عائلات القادمين الجُدُد والسّكان الذين ليسوا مواطنين في إسرائيل، الذين يأتون من بُلدان ينتشر فيها السّل بنسبة عالية، وذلك في السّنوات الأولى من إقامتهم في البلاد.  

ردود فعل للتَّطعيم
بمرور 7- 21 يومًا بعد التّلقيح تظهر، بحسب الترتيب، بُقعة على الجلد، بثور، وناسور وفيما بعد ربما قرحة تشفى من تلقاء نفسها وتترك ندبة. العمليّة بأكملها تستغرق عادة حتّى 3 أشهر. لدى 2% من المُطَعَّمين تظهر مُضاعفات موضعيَّة، مثل،   دُمَّل موضعي، زيادة  الغدد الليمفاوية الإقليمية وحتَّى إفرازات ناسور من الغدّة. عادة هذه المُضاعفات لا تحتاج تقديم العلاج. 

إحدى المضاعفات النادرة والمتأخرة هي التهاب مشاش العظام الطويلة، والتي تظهر بعد سنوات من التَّطعيم. 
تلوّث واسع النّطاق بـِ- BCG هو أمر نادر جدًّا (بنسبة انتشار حوالي واحد إلى مليون)، وهو يحدث دائمًا تقريبًا لدى مُطَعَّم لديه نقص مناعة شديد. 
علاج المُضاعفات: 
يوصَى بالعلاج ضد السّل في حالات التهاب العظم والتلوّث واسع النّطاق بـِ BCG. وهناك أيضا علاج طبي للإلتهاب المزمن في الغدد الليمفاوية الذي ييتسبب بواسطة BCG .

موانع:
حروق، تلوث في الجلد، نقص أوّلي أو ثانوي في جهاز المناعة (عدا ناقلي HIV غير العَرَضيين، الذين يُمكن إعطاؤهم التَّطعيم إذا كانوا في خطر الإصابة بمرض السّل). لا يوصَى بإعطاء التَّطعيم أثناء الحمل بالرّغم من عدم وجود دليل على ان اللقاح هو ماسخ.   

مراجع:
The BCG World Atlas: A Database of Global BCG Vaccination Policies. www.bcgatlas.org.
 
Roy A1, Eisenhut M2, Harris RJ1, et al. Effect of BCG vaccination against Mycobacterium tuberculosis infection in children: systematic review and meta-analysis. BMJ. 2014;349:g4643
البريد الالكتروني خانة إجبارية
البريد الإلكتروني غير صحيح
الإسم خانة إجبارية
التلفون خانة إجبارية